Verified

قتلى لتنظيم "الدولة الإسلامية" بانفجار مفخخة في قرية تركمان بارح بحلب - 2014/08/17 11:59 +03:00

08:59 Aug 17 2014 Syria

Description
التقرير الصباحي
2014/08/17 11:59 +03:00
من سمارت للأنباء
قتل أربعة عناصر لتنظيم "الدولة الإسلامية" أمس السبت، جرّاء انفجار سيارة مفخخة في قرية تركمان بارح بريف حلب الشمالي، حسب مراسل "سمارت" هناك، وقال مراسلنا إن التفجير استهدف مقراً لتنظيم "الدولة" في القرية، ما أدى لمقتل أربعة عناصر، في حين لم تتوفر معلومات عن هوية الفاعل.

كذلك قتل عنصر لقوات النظام أمس، خلال اشتباكات مع الجيش الحر عند أطراف حي المشارقة، حيث تصدى مقاتلو "الحر" لمحاولة قوات النظام التقدم إلى حي بستان القصر، من جهة حي المشارقة، ما أدى لمقتل عنصر لها، بينما لم تتوفر معلومات حول خسائر الأخير.

في الأثناء، ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة، على منطقة الشقيف وأحياء المرجة وباب النيرب والحيدرية، في حين شنّ الطيران الحربي، غارة على بلدة أخترين، ما خلف أضراراً مادية، وفق مراسلنا.

وسط البلاد، قتل مدنيان وأصيب ثلاثة آخرون بجروح، جراء استهدافهم برشاشات "دوشكا" من قرية كفرنان في حمص، خلال جمعهم الحطب من حرش قرب مدينة الحولة، ظهر أمس، وأوضح مراسل "سمارت" في المنطقة أنّ مجموعة من عشرة شبان من مدينة الحولة، كانوا يجمعون الحطب من الحرش، عندما فتح عناصر مليشيا الشبيحة التابعة لقوات النظام في القرية، نيران الرشاشات عليهم، ما أسفر عن مقتل اثنين منهم وإصابة ثلاثة آخرين.

في وقت سابق أمس، تعرضت مدينة الحولة لقصف مدفعي من حاجزي قرمص ومؤسسة المياه، بالتزامن مع قصف بقذائف الدبابات والرشاشات من حاجز مؤسسة المياه وقرية كفرنان، وطال قصف مدفعي أحياء سكنية في مدينة تلبيسة، مصدره مقار قوات النظام في معسكر ملّوك، دون تسجيل إصابات.

إلى ذلك، قتل مدني إثر قصف جوي على قرية ديرفول بالريف الشمالي، وقال مراسلنا إن الطيران المروحي ألقى أربعة براميل متفجرة، على أبنية سكنية في القرية، ما أدى لمقتل المدني، في حين قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة، قرية حوش حجو، من حاجزي سوق الغنم والفلل، دون تسجيل إصابات.

في ريف اللاذقية، قتلت امرأة وجرح عدد من المدنيين ليل أمس، جرّاء قصف جوي على قرية تردين، التي قال مراسلنا إن الطيران المروحي ألقى عليها براميل متفجرة، ما أدى لمقتل امرأة وجرح عدد من المدنيين، لافتاً إلى تفاقم حالة الجرحى، نتيجة تعرض سيارة الإسعاف التي كانت تنقلهم إلى مستشفى ميداني، لحادث سير على طريق بلدة بداما، ما اضطر المسعفين لنقلهم إلى تركيا، ولم يصب الطاقم الطبي.

في غضون ذلك، شهدت بلدة سلمى قصفاً مدفعياً من برج الـ45، وتعرضت البلدة صباح اليوم أيضاً لقصف بقذائف الدبابات و"فوزديكا" من مقرات قوات النظام في مرصد تلا، وطال قصف مدفعي قريتي غمام والسكرية، من برج بيت حليبية.

أما في حماة، شن الطيران الحربي مساء أمس، غارات على قرية أرزة في الريف الغربي، وتواصلت الاشتباكات بين كتائب الجيش الحر وقوات النظام، في أكثر من منطقة، وقال المراسل إن الجيش الحر قصف بمدافع "جهنم"، تجمعات قوات النظام في مدينة مورك، وتمكنوا من إعطاب دبابة لها، على حاجز العبود قرب المدينة، بينما قصف بقذائف الهاون، مقار قوات النظام في قرية شرعايا، ودمر عدداً من الآليات.

جنوباً، قتل مدنيان وسقط عدد من الجرحى صباح اليوم الأحد، جراء قصف جوي استهدف مدينة طفس في ريف درعا، حسب مراسل "سمارت"، وألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين على أحياء المدينة في الريف الغربي، ما أسفر عن مقتل امرأة وطفل، وجرح آخرين، فيما استهدف الطيران المروحي مبنى مديرية الري على طريق اليادودة - المزيريب، حيث يتمركز مقاتلو الجيش الحر، دون ورود أنباء عن إصابات.

وطال قصف مماثل مدينة داعل، تزامناً مع قصف بالرشاشات الثقيلة على السهول الغربية في بلدة اليادودة، مصدره حاجز "المفطرة".

في ريف السويداء الغربي القريب، ارتفع إلى 16 عدد قتلى المواجهات التي دارت أمس في قرية داما ومحيطها، بين مسلحين من البدو وأهالي المنطقة، وشهدت قرى المنطقة الغربية مساء أمس هدوءاً حذراً بعد توقف الاشتباكات، بينما خرجت مظاهرة وسط مدينة السويداء، طالب المتظاهرون خلالها بالتسلح.

وفي دمشق، جرح عدد من المدنيين أمس، جرّاء سقوط قذائف هاون على حيّي المزرعة والقصاع، وقال مراسلنا إن أربعة قذائف هاون مجهولة المصدر، سقطت عصر أمس عند نادي الوحدة، وقرب مبنى السفارة الروسية بحي المزرعة، ما أدى لجرح عدة مدنيين.

كذلك، جرح عدد من المدنيين، إثر سقوط قذائف هاون قرب المستشفى الفرنسي بحيّ القصاع، بينما سقطت قذيفتا هاون مجهولتا المصدر على حيّ القصور، دون تسجيل إصابات.

============================================================
** سمارت نيوز
Credibility: UP DOWN 0
Leave a Comment
Name:
Email:
Comments:
Security Code:
10 + 10 =