Verified

عشرة قتلى لقوات النظام خلال اشتباكات في ريف القنيطرة - 2014/07/04 11:59 +03:00

08:59 Jul 4 2014 Syria

Description
عشرة قتلى لقوات النظام خلال اشتباكات في ريف القنيطرة

هيومان رايتس ووتش: السوريات تعرضن للانتهاكات من طرفي الصراع

التقرير الصباحي
2014/07/04 11:59 +03:00
من سمارت للأنباء

قتل عشرة عناصر لقوات النظام أمس الخميس، خلال اشتباكات مع الجيش الحر وكتائب إسلامية في بلدة بريف القنيطرة. وقال مراسل "سمارت" في المنطقة، إن معارك دارت بين الطرفين في بلدة جبا، سقط خلالها عشرة قتلى من قوات النظام، فيما جرح أربعة مقاتلين من الجيش الحر وكتائب إسلامية. كذلك تمكنت كتائب من "جبهة ثوار سوريا" و"حركة أحرار الشام الإسلامية"، من أسر خمسة عناصر لقوات النظام، في مواجهات بالبلدة.

في السياق، دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والجيش الحر في بلدة عتمان بريف درعا. وقال المراسل إن مقاتلي "الحر" تصدوا لمحاولة قوات النظام التسلل إلى البلدة. فيما قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة، بلدة اليادودة غربي درعا، من مقارها في كتيبة المدفعية بالبانوراما، كما طال قصف مماثل أحياء سكنية جنوبي مدينة داعل، من كتيبة تل الخضر في عتمان. وأفاد مراسل لـ"سمارت" أنّ قوات النظام تحرك دوريات وسيارات عسكرية على أوتستراد دمشق – درعا، قرب معمل الورق في بلدة إزرع.

كذلك قتل عدد من عناصر قوات النظام في اشتباكات مع الجيش الحر بريف حماة الشمالي. وقال مراسلنا في المنطقة، إن معارك دارت بين الطرفين عند أطراف قرية صلبا، ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر قوات النظام، وتدمير عربة عسكرية. في حين قتل ضابط برتبة رائد، خلال اشتباكات انتهت بسيطرة الجيش الحر على قرية شليوط. وأشار المراسل إلى أن مقاتلي "الحر" انسحبوا من القرية، بعد الاستيلاء على أسلحة وذخائر. وفي غضون ذلك، طال قصف مدفعي لقوات النظام مدينة مورك، من تلة الشيخ حديد، وسط اشتباكات مع الجيش الحر جنوب المدينة.

وجرح أربعة مدنيين في قصف جوي على مدنية اللطامنة بريف حماة، وحسب المراسل، ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على الشارع التجاري في المدينة، ما أوقع أربعة جرحى، كما خلف القصف أضراراً مادية. كذلك طال قصف جوي قرية تل ملح، مخلفاً أضراراً مادية، بينما شهدت مدينة محردة، الخاضعة لسيطرة قوات النظام، حركة نزوح جماعية وسط انتشار أمني قرب محطة الكهرباء، وذلك بعد اشتباكات مع الجيش الحر عند حاجز "القرامطة".

أما في ريف اللاذقية، فسقط قتلى وجرحى ليل الخميس- الجمعة، خلال اشتباكات بين فصيلين إسلاميين، وقال مراسل "سمارت" إن معارك دارت بين فصيل سابق في تنظيم "الدولة الإسلامية" وآخر من "جبهة النصرة" في قرية خربة الجوز، ما أوقع قتلى وجرحى من الطرفين.

في هذه الأثناء، دارت اشتباكات بين قوات النظام وبين الجيش الحر وكتائب إسلامية في منطقة المحمية وغابات الفرلق، في حين ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على قرى عين الغزال والمزيرعة والكبير، وسط قصف مدفعي على قرى الكرت وساقية الكرت والكوم، مصدره قرية كفرية الفوقانية ومرصد "تلا"، دون وقوع إصابات.

بالمقابل، استهدفت كتائب إسلامية بقذائف الهاون وصواريخ "غراد"، مواقع لقوات النظام في مدينة كسب وقرية قسمين ومنطقة مشقيتا، كما استهدف الجيش الحر، مواقع لقوات النظام في بساتين قرية سقوبين.

السوريات تعرضن للانتهاكات من طرفي الصراع

سلطت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، الضوء على واقع المرأة السورية في ظل "النزاع" الذي تعيشه البلاد. وقالت المنظمة في تقرير مكون من 47 صفحة، إن السيدات في سوريا تعرضن للاعتقال والاحتجاز التعسفيين، والأذى البدني، والتضييق، والتعذيب أثناء "النزاع" السوري.

وتناول التقرير، الذي يحمل عنوان "ما زلنا هنا: سيدات على جبهات النزاع السوري"، مصائر 17 سيدة سورية أصبحن الآن لاجئات في تركيا، مشيراً إلى أنهن تعرضن لانتهاكات على أيدي قوات النظام والمليشيا الموالية لها، وكذلك على أيدي الجماعات المسلحة المعارضة، مثل "لواء الإسلام"، و"الدولة الإسلامية في العراق والشام".

وقالت ناشطات وعاملات إغاثة إنهن تعرضن للتهديد والاعتقال والاحتجاز التعسفيين والتعذيب على أيدي قوات النظام أو قوات المعارضة المسلحة، كما تعرضت ست محتجزات استعرضهن التقرير للإساءة البدنية أو التعذيب أثناء الاحتجاز، وتعرضت سيدة واحدة للاعتداء الجنسي عدة مرات. ولفتت سيدات أخريات إلى إنهن وقعن ضحايا للقيود التمييزية المفروضة على ملبسهن وتحركاتهن، في حين أصيبت سيدات عديدات أو فقدن بعض أفراد عائلاتهن في اعتداءات عشوائية عديمة التمييز على المدنيين من جانب قوات النظام، وفق التقرير.

============================================================
** سمارت نيوز
Credibility: UP DOWN 0
Leave a Comment
Name:
Email:
Comments:
Security Code:
19 + 3 =